آخر الأخبار
عالماشي
  • "بس".. 8000 فعالية وهمية استجرت الغاز الصناعي وتاجرت به في السوق السوداء!!
  • حمص.. العثور على جثة طفل غريق بعد 3 أيام من البحث عنه
  • قريبآ... منظومة الكترونية لعمليات المشتريات والمبيعات الحكومية
  • كلفة علاج الأسنان تفاقم ألمهم.. نقيب أطباء الأسنان بدمشق: 800 طبيب غادروا العاصمة
  • إعادة فتح المجال الجوي في الأردن ولبنان
  • العراق: إعادة فتح المجال الجوي العراقي
  • رفع مرتقب لأسعار المعجنات في رمضان.. رغم انخفاض الطلب 70٪
  • المنطقة الجنوبية: ا.ستشها.د أحد العسكريين وإصابة آخر بجروح خطيرة، جراء ا.نفجار عبو.ة نا.سفة زرعها مسلحو.ن، على طريق غدير البستان أقصى ريف القنيطرة الجنوبي
  • تأخر رسائل البنزين لـ 14 يوم يرفع سعر الليتر بالسوق السوداء لنحو 20 ألف
  • أسعار البندورة تنخفض إلى النصف… عضو لجنة مصدري الخضر والفواكه بدمشق : السبب ارتفاع درجات الحرارة وتوقف تصديرها

الدفعة الأولى ٧٠٠ الف ليرة.. “جلب الحبيب وردّ المطلّقة”.. حالات نصب أبطالها المعالجون الروحانيون على فيسبوك

الثلاثاء 27-02-2024 - نشر منذ 2 شهور مضت - المشاهدات: 3226

السلطة_الخامسة

“جلب الحبيب وردّ المطلقة” ربّما نستغرب من سماع هذه الجملة، ونعتبرها طرفة ولكن في الحقيقة هذه العبارة شعار ينتهجه ما يدعون أنفسهم “المعالجين الروحانيين”، وعلى الرغم من إدراك الناس ماهيتهم إلا أن فئة منهم ما زالت تنساق وراءهم، للحصول على غايتهم باتباع ما يطلبه المعالج الروحاني منهم، ليكونوا وجبة دسمة للنصب والاحتيال.

700 ألف الدفعة الأولى:

وردت محادثات من أشخاص تواصلوا مع معالج روحاني يروّج لنفسه عبر الفيسبوك بحساب وهمي، ويقيم في السويداء، وطلب أحد الأشخاص خدمة “رد المطلّقة”، فطلب المعالج الدفعة الأولى 700 ألف، والثانية بعد النتيجة بحسب رغبة الزبون بالدفع، مبيناً أن الدفعة الأولى ثمن المواد التي تتضمن زعفران ومسك وطائر الهدهد وغيرها.

جلب الحبيب وردّ المطلقة.. تجارب فاشلة:

“كنت أتصفح الفيس بوك، وفجأة ظهرت لي مجموعة تدعى (روحانيات سوريا) وقرأت فيها منشورات مفادها “بعيداً عن السحر.. معالج روحاني لجلب الحبيب” فأغراني المنشور وتواصلت مع صاحب الحساب لمعرفة التفاصيل”، هكذا شرحت صفاء طريقة معرفتها بالمعالج الروحاني.

وتابعت قائلةً: “تواصلت معه عبر “الماسنجر” وطلب مكالمة صوتية عبر التطبيق، معللاً أنه خارج سوريا وليس معه رقم سوري وتحدث معي باللهجة الشاميّة، ووعدني أنه سيجلب لي حبيبي الذي افترق عني عبر الأعشاب والقرآن والبخور دون ضرر أو سحر، بمبلغ أولي لسعر الأدوات مليون ليرة سورية، وأجرة يده بعد النتيجة، على أن تسلم المبالغ شخصياً في دمشق لشاب سيرسله لي”.

وأكملت: “بعد مرور 15 يوماً من تسليم المبلغ، لم يحصل ما قاله، ولم يتواصل معي حبيبي السابق، فاتصلت به لم يرد، وبعد يومين اتصل بي وطلب مبلغ 500 ألف ليرة سورية، لمعاودة عمله بالإضافة لشيء من أثره أي (شعرة أو قطعة ملابس له)، حينها تأكدت أنه محتال وساحر وغرضه النصب فقمت بحظره وخسرت المبلغ المالي”.

شاطرتها القول الشابة “ر” وقالت : “ضفت عبر الفيسبوك شخصاً يدعى “الشيخ أبو فلان” ويمتهن العلاج الروحاني وطلبت منه أن يردني لطليقي، وطلب الدفعة الأولى 600 ألف وبعد أسبوع تسدد الدفعة الثانية وهي مليون ليرة”.

وأردفت: “قال لي الشيخ أن طليقي سيتصل بي الأسبوع الأول وفي الأسبوع الثاني سيطلب موعداً بيننا، مضى الأسبوع الأول ولم يتصل بي وبعدها المعالج طلب الدفعة الثانية، فاعترضت عن دفعها لأن طليقي لم يتصل، وتبين أنه كاذب”.

اثر برس

أخبار ذات صلة