آخر الأخبار
عالماشي
  • "بس".. 8000 فعالية وهمية استجرت الغاز الصناعي وتاجرت به في السوق السوداء!!
  • حمص.. العثور على جثة طفل غريق بعد 3 أيام من البحث عنه
  • قريبآ... منظومة الكترونية لعمليات المشتريات والمبيعات الحكومية
  • كلفة علاج الأسنان تفاقم ألمهم.. نقيب أطباء الأسنان بدمشق: 800 طبيب غادروا العاصمة
  • إعادة فتح المجال الجوي في الأردن ولبنان
  • العراق: إعادة فتح المجال الجوي العراقي
  • رفع مرتقب لأسعار المعجنات في رمضان.. رغم انخفاض الطلب 70٪
  • المنطقة الجنوبية: ا.ستشها.د أحد العسكريين وإصابة آخر بجروح خطيرة، جراء ا.نفجار عبو.ة نا.سفة زرعها مسلحو.ن، على طريق غدير البستان أقصى ريف القنيطرة الجنوبي
  • تأخر رسائل البنزين لـ 14 يوم يرفع سعر الليتر بالسوق السوداء لنحو 20 ألف
  • أسعار البندورة تنخفض إلى النصف… عضو لجنة مصدري الخضر والفواكه بدمشق : السبب ارتفاع درجات الحرارة وتوقف تصديرها

حلوى لأطفالنا.. ولكن بقوالب مقززة وتافهة!

الأحد 17-12-2023 - نشر منذ 4 شهور مضت - المشاهدات: 2250

ذهبت وأولادي أمس للتسوق وأردت شراء حلوى من أحد المحلات، وبدأت ابنتي تردد ماما بدي “تواليت” قلت لها: انتظري حتى أجد تواليت أو نرجع للمنزل، ولكنها قالت لي: لا أريد الذهاب إلى التواليت بل أريد شراء هذا، وهي تدلني على قطعة بلاستيكية مليئة بالحلوى على شكل “تواليت”!.

نعم وصل الأمر بعديمي الذوق والثقافة أن يصمموا لأطفالنا حلويات بطريقة تافهة ومقرفة، ووقفت مندهشه مما أراه عبارة عن حلوى يتم بيعها في المحلات والمولات تحت عنوان (sour flush).

وهي عبارة عن قطع بيضاء كالفلاش تذوب في الفم هذا حسب شرح البائع لي لأنني لم ولن أشتريها لأطفالي ليس لسعرها المرتفع نوعاً ما بل لأنني لن أقبل أن يأكل أطفالي من هكذا حلويات الغاية من صنعها الترويج لها في بلادنا على هذا الشكل غير الأخلاقي.

كيف دخلت هذه الحلويات إلى أسواقنا وأين الرقابة الأخلاقية قبل الصحية على السلع التي تباع هنا؟ فكيف للطفل أن يأكل من حلوى على هذا الشكل وبهذه الصورة المشوهة لأمور باتت تتغلغل في أبسط مجالات حياتنا والغاية منها خلط المفاهيم الخاطئة مع الصحيحة وجعل الممنوع مسموح والعكس صحيح.

رقابة المنتجات لا تكفي فرقابة الأهل يجب أن تكون الأساس على جميع ما يتم شراؤه من الأسواق من قبل أطفالهم، وما رأيناه أمس يجب أن نمنعه، فأي ثقافة يريد هؤلاء المروجون ترسيخها في أذهان أطفالنا؟

المنتج متواجد في أحد الأكواخ التجارية التي تبيع الحلوى في أحد المهرجانات التي تقام حالياً بمناسبة الأعياد..

الثورة

أخبار ذات صلة